إعادة بناء وتوحيد الاتحادات والنقابات الفلسطينية

e-mail icon
الثلاثاء, 23 كانون اﻷول (ديسمبر), 2014

 

ملخص تنفيذي

تركز هذه الورقة على طرح تصورات وآليات لإعادة بناء الاتحادات الشعبية والنقابات المهنية في مختلف التجمعات الفلسطينية، بالاستناد إلى ورقة إطار عام نوقشت في ورشة خاصة بالقاهرة لمجموعة دعم وتطوير مسار المصالحة الفلسطينية، ومجموعة من الأوراق المرجعية أعدتها نخبة من الخبراء النقابيين الناشطين في ثمانية اتحادات ونقابات، إضافة إلى ورشة عمل نظمت في الضفة الغربية وقطاع غزة عبر نظام "الفيديو كونفرنس" لتطوير الورقة.

يمكن للتصورات والآليات التي تتضمنها الورقة أن تشكل مدخلاً لإطلاق مبادرات عملية لإعادة بناء وتوحيد بعض الاتحادات الشعبية والنقابات المهنية، لتقدم نموذجاً على إمكانية الشروع في مثل هذه العملية بما يسهم في تهيئة أجواء إيجابية داعمة لاستكمال مسيرة إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية.

إن بلورة ودعم تنفيذ مثل هذه المبادرات هي أولاً مسؤولية النقابيين المعنيين في كل قطاع يمثله كل من الاتحادات والنقابات القائمة.  كما يمكن لمنظمات المجتمع المدني، وعدد من القوى والأحزاب السياسية، وشخصيات مستقلة ذات صفة اعتبارية، أن تلعب دوراً ريادياً في حوارات تُغْنِي هذه المبادرات وتُحَوِّلُ كل منها إلى خارطة طريق قابلة للتطبيق.

وفي هذا السياق، تقترح الورقة تشكيل لجنة من ممثلي منظمات المجتمع المدني والمؤسسات الحقوقية وعدد من الشخصيات السياسية والنقابية والمستقلة في الضفة والقطاع والشتات، مع الاستعانة بخبراء، لدراسة حالة كل من الاتحادات الشعبية والنقابات المهنية، وبخاصة تلك التي تعاني من ازدواجية في التمثيل، أو انقسامات وأطر موازية، وتقديم تصورات وآليات حول إعادة بنائها وتوحيدها.

لا تشمل الآليات المقترحة في الورقة جميع الاتحادات والنقابات، لكنها تركز على تقديم نماذج قابلة للتعميم في حال نجاحها، وهي لا تنطلق من نقطة الصفر، بل تستند إلى ما سبق أن وصلت إليه حوارات وجهود سابقة وحالية لإعادة بناء وتوحيد مثل هذه الاتحادات والنقابات.  

لقراءة الوثيقة أو تحميلها ... يرجى الضغط على هذا الرابط